21 C
Gaziantep
الجمعة, مايو 24, 2024
الرئيسيةصحةعلاج الوسواس القهري.. أسبابه و أعراضه

علاج الوسواس القهري.. أسبابه و أعراضه

علاج الوسواس القهري

علاج الوسواس القهري و هو اضطراب نفسي يكون على شكل أفكار ثابتة ومستمرة وأفعال متكررة ومتكررة (القيام بالتصرفات القهرية)، والتي تؤثر بشكل سلبي على حياة الشخص وتسبب له القلق والتوتر الشديدين.

الأفكار الثابتة التي يعاني منها الأشخاص الذين يعانون من الوسواس القهري قد تكون متعلقة بالنظافة أو الأمان أو الخطأ أو الشك أو العدد.

وبمجرد أن يأتي الشخص المصاب بالوسواس القهري بفكرة معينة، فإنه يشعر بالقلق والتوتر الشديدين، ويحاول التخلص من هذه الأفكار عن طريق القيام بالتصرفات القهرية، ومن أمثلة التصرفات القهرية الممكنة التي يقوم بها الشخص المصاب بالوسواس القهري هي غسل اليدين بشكل متكرر وبشكل مفرط.

أو التحقق من الأشياء بشكل مستمر، أو العد بشكل متكرر، أو ترتيب الأشياء بشكل محدد، وغيرها، يعتبر الوسواس القهري اضطرابًا نفسيًا شائعًا، ويصيب بشكل متساوٍ كلا الجنسين، ويمكن علاجه بواسطة العلاج النفسي والعلاج الدوائي.

يعالج الوسواس القهري عادةً باستخدام العلاج النفسي أو العلاج الدوائي، كما يمكن استخدام هذين العلاجين بشكل منفصل أو مجتمعًا لتحقيق أفضل نتائج العلاج.

حبوب لعلاج الوسواس القهري

– العلاج النفسي:

  1. علاج الوسواس القهري العلاج السلوكي المعرفي: وهو نوع من العلاج النفسي الذي يساعد المريض على تحديد الأفكار والمعتقدات الخاطئة التي يحتفظ بها وتسبب الوسواس، ثم يتم تدريبه على كيفية تغيير هذه الأفكار والتصرفات وتعلم التعامل مع الوسواس بشكل أفضل.
  2. علاج الوسواس القهري العلاج العائلي: حيث يشارك أفراد العائلة في عملية العلاج ويتم تدريبهم على كيفية دعم المريض وتحسين الاتصالات العائلية لتخفيف الوسواس.
  3. علاج الوسواس القهري العلاج الدوائي: الأدوية المضادة للاكتئاب: مثل الإيزوكسابين، والسيرتالين، والفلوكسامين والباروكسيتين، تعمل هذه الأدوية على توفير التوازن الكيميائي في المخ وتقليل الأعراض الناتجة عن الوسواس.
  4. علاج الوسواس القهري الأدوية المضادة للاضطرابات: مثل الكلونازيبام والفالبورات. تستخدم هذه الأدوية لتخفيف القلق والتوتر الذي يصاحب الوسواس.

يجب أن يتم اختيار علاج الوسواس القهري الأنسب للفرد المصاب بالوسواس القهري بناءً على الأعراض والحالة الصحية العامة، عادةً ما يتطلب العلاج النفسي العمل مع متخصص في الصحة النفسية مثل المعالج النفسي أو الطبيب النفسي، بينما يجب أن يتم توصية الأدوية وتصفيتها من قبل الطبيب المختص.

ما هو الوسواس القهري

الوسواس القهري كما ذكرنا هو اضطراب نفسي يكون بوجود أفكار ثابتة ومتكررة وغير مرغوب فيها الوسواس، والتي يعاني المريض من صعوبة شديدة في التخلص منها، ويصاحبها غالبًا شعور بالقلق والخوف من حدوث مخاطر أو كوارث محتملة،

ولذلك يقوم المريض بالقيام بأفعال متكررة ومحددة (الإجراءات الوقائية) لتخفيف هذا القلق والخوف، ولكن يشعر بعدها بالإحباط وعدم الارتياح.

الوسواس القهري يمكن أن يؤثر على حياة المريض بشكل كبير، فقد يؤدي إلى تقليل القدرة على العمل أو الدراسة، وزيادة الاعتماد على الآخرين، والانعزال الاجتماعي وتدهور العلاقات الشخصية،

وفي بعض الحالات يمكن أن يؤدي إلى الاكتئاب، يعتبر الوسواس القهري مرضًا مزمنًا، وغالبًا ما يتطلب علاج الوسواس القهري الدوائي لإدارته بشكل فعال.

أسباب الوسواس القهري

لا يوجد سبب واضح وحيد للوسواس القهري، ولكن هناك عدة عوامل قد تساهم في ظهور هذا الاضطراب النفسي، ومن هذه العوامل:

  1.  التغيرات في الكيمياء الدماغية: تشير بعض الأبحاث إلى وجود علاقة بين التغيرات في الكيمياء الدماغية وظهور الوسواس القهري.
  2.  العوامل الوراثية: يوجد بعض الدلائل على أن الوراثة تلعب دورًا في ظهور الوسواس القهري، حيث يزيد خطر الإصابة بهذا الاضطراب إذا كان لدى الفرد أحد الأقارب المباشرين مصابًا به.
  3.  الصدمات النفسية: يمكن أن تؤدي الصدمات النفسية مثل الإجهاد والصدمات العاطفية إلى زيادة خطر الإصابة بالوسواس القهري.
  4.  العوامل البيئية: يمكن أن تلعب بعض العوامل البيئية دورًا في ظهور الوسواس القهري، مثل التعرض للأوساخ أو الجراثيم أو المواد الكيميائية.
  5.  الخوف من فقدان السيطرة: يعاني بعض الأشخاص من الخوف من فقدان السيطرة على حياتهم وأمورهم اليومية، مما يؤدي إلى ظهور الوسواس القهري.

يجب ملاحظة أن هذه العوامل لا تعني بالضرورة أن الشخص سوف يعاني من الوسواس القهري، ولكنها تشير إلى أن هناك خطرًا إضافيًا للإصابة بهذا الاضطراب النفسي.

علاج الوسواس القهري

أعراض الوسواس القهري الفكري

تتميز أعراض الوسواس القهري الفكري بتكرار أفكار مزعجة ومشاعر غير مريحة وقلق مفرط ومجهود عقلي لا يتوقف، وقد تشمل هذه الأعراض:

  1.  التفكير الملحوظ بأفكار تتردد في العقل بشكل متكرر، وتسبب القلق والتوتر.
  2.  الشعور بالخوف والقلق الشديد من حدوث كارثة ما، وهذا الخوف يتجلى في الأفكار والصور التي تتكرر في العقل.
  3.  التفكير بالأفكار العنيفة والإساءة إلى الذات أو الآخرين.
  4.  الشعور بالتحكم الخارجي، أو الإحساس بأن الأفكار المزعجة ليست من صنع الفرد، وأنه لا يستطيع التخلص منها.
  5.  التفكير في أفكار دينية، والشعور بالخطيئة والخوف من العقاب.
  6.  الشعور بأن الأفكار المزعجة تعكس حالة ما، مثل المرض أو الخطيئة، وهذا يؤدي إلى الشعور بالذنب والعار.
  7.  التحقق المستمر من الأشياء والتأكد منها، وهذا يستهلك الوقت والجهد ويؤثر على حياة الشخص بشكل كبير.
  8.  الشعور بالتشاؤم والقلق الشديد من المستقبل.

تعد هذه الأعراض مزعجة للغاية وتؤثر على الحياة اليومية للفرد، وتتطلب علاجاً فعالاً لتحسين جودة الحياة.

من هم الأشخاص المعرضون للوسواس القهري

يمكن لأي شخص أن يعاني من الوسواس القهري، ولكن هناك بعض العوامل التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة به، وتشمل:

  1.  العوامل الوراثية: حيث يوجد بعض الأدلة على أن الوسواس يمكن أن ينتقل عبر الأجيال.
  2.  التعرض للضغوط النفسية: مثل التعرض للإجهاد النفسي، والصدمات العاطفية، والصعوبات المالية أو العملية.
  3.  التعرض لبعض الأمراض أو العوامل البيئية: مثل الإصابة بعدوى الحلق، أو التعرض لمواد كيميائية معينة.
  4.  بعض الاضطرابات النفسية الأخرى: مثل الاكتئاب، واضطرابات الهلع، واضطرابات الأكل.
  5.  بعض العوامل الشخصية: مثل الكمالية المفرطة، والتركيز الزائد على التفاصيل، والخوف من فقدان السيطرة على الأمور.

علاج الوسواس القهري

يمكن علاج الوسواس القهري من خلال عدة طرق، وتختلف الطريقة المناسبة للعلاج حسب مستوى الوسواس وتأثيره على حياة الفرد، ومن بين الطرق المستخدمة لعلاج الوسواس القهري:

  1.  المعالجة النفسية: حيث يتم تدريب المريض على التعامل مع الأفكار المزعجة وتحويلها إلى أفكار إيجابية، وذلك من خلال جلسات معالجة نفسية مع متخصصين.
  2.  الأدوية: يمكن استخدام بعض الأدوية التي تعمل على تقليل الأعراض المزعجة للوسواس القهري، مثل الأدوية المضادة للاكتئاب أو المضادة للذهان.
  3. علاج الوسواس القهري التمارين الذهنية: يتمثل الهدف من هذه التمارين في تدريب المريض على التحكم في أفكاره وعواطفه وتقليل التفكير الملحوظ في الأفكار المزعجة.
  4. علاج الوسواس القهري العلاج الجماعي: يمكن أن يكون العلاج الجماعي مفيداً في علاج الوسواس القهري، حيث يمكن للمريض أن يشارك في نقاشات مع مرضى آخرين يعانون من نفس الحالة.
  5.  تحدي الخوف: تعتمد هذه الطريقة على تعريض المريض لمواقف مخيفة بشكل تدريجي، مما يساعد في تقليل القلق والتوتر.

يجب العلم أن العلاج الناجح للوسواس القهري يتطلب الصبر والإصرار والتزام المريض بالعلاج، ويفضل استشارة الطبيب أو المتخصص في حالة تعرض أي شخص لأعراض الوسواس القهري.

دواء الوسواس القهري

علاج الوسواس القهري بالأعشاب

لا يوجد علاج معتمد علمياً للوسواس القهري باستخدام الأعشاب، وعلى الرغم من أن العديد من الأعشاب تُستخدم في الطب البديل لعلاج القلق والتوتر والاكتئاب، إلا أنه لا يوجد دليل قاطع على فعالية هذه الأعشاب في علاج الوسواس القهري.

على العكس من ذلك، قد يؤدي استخدام بعض الأعشاب إلى التفاعل مع الأدوية التي يتم تناولها لعلاج الوسواس القهري وتسبب آثارًا جانبية خطيرة وبالتالي، يجب عدم الاعتماد على الأعشاب فقط لعلاج الوسواس القهري والتحدث مع الطبيب المختص حول العلاج الأنسب للحالة الفردية.

و يمكن علاج الوسواس القهري باستخدام عدة طرق صحية، من بينها:

  1.  العلاج الدوائي: يتم استخدام أدوية مثل مثبطات امتصاص السيروتونين ومضادات الاكتئاب التريسيكلينية ومضادات الذهان ومضادات القلق والأدوية المنبهة لنظام الأوكسيتوسين للمساعدة في تخفيف الأعراض.
  2.  العلاج النفسي: يشمل العلاج النفسي تقنيات مثل علاج السلوك الوظيفي، والعلاج السلوكي المعرفي والعلاج الاستنادي إلى المعرفة، ويهدف هذا النوع من العلاج إلى تغيير السلوكيات والتفكير السلبي المرتبط بالوسواس القهري.
  3.  العلاج بالتحفيز المغناطيسي الرقمي: يستخدم هذا العلاج المغناطيسي الموجه لتنشيط بعض المناطق في الدماغ لتحسين الحالة النفسية للمريض.
  4.  العلاج بالتدريب على الاستجابة المُعرِّفية: يستخدم هذا النوع من العلاج لتغيير الاستجابة النفسية للأفكار المرتبطة بالوسواس القهري.
  5.  العلاج بالتدريب العقلي: يتم تعليم المريض تقنيات التأمل والاسترخاء والتنفس العميق لتحسين الصحة النفسية.
  6.  العلاج بالرفض والتحمل: يتعلم المريض كيفية رفض التفكير السلبي وتحمل الوسواس دون القيام بأي إجراءات تؤدي إلى تفاقم الوسواس.

وسواس النظافة القهري

وسواس النظافة القهري هو نوع من اضطرابات القلق الذي يتميز بشعور الشخص بالحاجة الملحة لتنظيف أو تطهير جسده أو محيطه بشكل مستمر ومفرط، رغم أن الأمور التي ينظفها تكون نظيفة بالفعل وخالية من الأوساخ أو الميكروبات.

يعتقد الشخص المصاب بوسواس النظافة القهري بأن التراكمات البسيطة من الأوساخ أو الميكروبات يمكن أن تسبب الأمراض والعدوى، ويشعر بالقلق والتوتر شديدًا إذا لم يقم بتنظيف هذه الأشياء.

وعلى الرغم من أن الأشخاص الذين يعانون من وسواس النظافة القهري يتمتعون بنظافة عالية، إلا أن هذا الاضطراب يؤثر سلبًا على جودة حياتهم وحياتهم الاجتماعية والعملية، حيث يمكن أن يستغرق التنظيف ساعات عديدة يومياً، مما يؤثر على مهامهم اليومية وأدائهم في العمل والمدرسة وحتى على علاقاتهم الاجتماعية.

يعالج وسواس النظافة القهري بنفس الطرق المستخدمة في علاج وسواس القهري العام، ومنها العلاج الدوائي والعلاج النفسي والعلاج بالتحفيز المغناطيسي الرقمي والعلاج بالتدريب العقلي والعلاج بالتحرير المشارك، وتكمن أهمية العلاج في تقليل الأعراض وتحسين جودة الحياة للمريض المصاب بوسواس النظافة القهري.

اقرأ أيضا : فوائد الحمص المدهشة للصحة.. للرجال والنساء

الأسئلة الشائعة

كيف تعالج نفسك من الوسواس القهري؟

يمكن علاج الوسواس القهري عن طريق عدة طرق، ومن هذه الطرق العلاجات النفسية والعلاجات الدوائية أيضاً، وقد ذكرنا لكم جميع انواع العلاجات الممكنة في هذه المقالة.

هل يمكن الشفاء من مرض الوسواس القهري نهائيا؟

يمكن أن يصل 5% من مرضى الوسواس القهري إلى مرحلة الشفاء التام من الأعراض في الفترات بين استقرار الحالة والانتكاس.

نصائح لمن يعاني من الوسواس القهري؟

حدّد محفزات الأعراض، قاوم مخاوفك وفكر في أهدافك، احصل على الدعم، تخلص من الضغط النفسي، حاول الالتزام بنمط حياة صحي، تخلص من الضغط النفسي، يجب مراجعة الطبيب.

كيف تعرف انك مصاب بوسواس قهري؟

الخوف من لمس ما هو قذر أو تلويث نفسك به، الشك الدائم وعدم القدرة على تصديق ما هو يقيني، السعي الدائم لأن يكون كل ما حولك مرتب ومنظم بدرجة عالية.

من إعداد فريق نبض العرب 

المصدر : مايو كلينيكصحة

 

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا
Captcha verification failed!
فشل نقاط مستخدم captcha. الرجاء التواصل معنا!

الأكثر شهرة

احدث التعليقات