24 C
Gaziantep
الخميس, مايو 23, 2024
الرئيسيةصحةعلاج السكري نهائيا بطرق مضمونة وسهلة من المنزل

علاج السكري نهائيا بطرق مضمونة وسهلة من المنزل

علاج السكري 

علاج السكري أهم موضوع سنتحدث عنه اليوم في مقالتنا و هناك العديد من الأعشاب التي تخفض نسبة السكر في الدم بسرعة وبالتالي قد تكون مفيدة للأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2، وهي كالآتي:

  • الصبار

علاج السكري نهائيا بطرق مضمونة وسهلة من المنزل

تم استخدام نبات الصبار لآلاف السنين لخصائصه العلاجية، وتشير بعض الأبحاث إلى أن عصير الصبار يمكن أن يساعد في خفض مستويات السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2.

كانت عصارة نبات الصبار تُستخدم تقليديًا في شبه الجزيرة العربية لعلاج مرض السكري.

  • القرفة

القرفة هي واحدة من أسرع الأعشاب الخافضة للسكر في الدم، حيث أن تناول حوالي نصف ملعقة صغيرة يوميًا يمكن أن يقلل بشكل كبير من نسبة السكر في الدم والكوليسترول ومستويات الدهون الثلاثية لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2.

  • الحنظل

يعتقد أن البطيخ المر، عنصر شائع في الطبخ الآسيوي والطب الصيني التقليدي، يخفف العطش والتعب، والذي يمكن أن يكون من أعراض مرض السكري من النوع 2.

أظهرت الدراسات أيضًا أن مستخلص الكركديه المر يمكن أن يخفض نسبة السكر في الدم، وهو مثال على أسرع طريقة لخفض نسبة السكر في الدم.

  • شوك الحليب

يوجد شوك الحليب أو السلبين، المعروف أيضًا باسم شوك الحليب، حول البحر الأبيض المتوسط​​، وقد استخدم منذ آلاف السنين لخصائصه العلاجية.

قد يقلل شوك الحليب من مقاومة الأنسولين لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 والذين يعانون أيضًا من أمراض الكبد.

  • الحلبة

تستخدم الحلبة كعشب وتوابل لخفض نسبة السكر في الدم في الشرق الأوسط منذ آلاف السنين، وقد تم إثبات فوائدها لمرض السكري في الدراسات التي أجريت على الحيوانات والبشر، كما أظهرت دراسة أن الحلبة لديها القدرة على التحكم بشكل كبير في مستويات السكر في الدم.

علاج مرض السكر بالغذاء

جهاز قياس الأنسولين

إذا كنت مصابًا بداء السكري أو على وشك الإصابة به، فقد يحيلك طبيبك إلى اختصاصي تغذية لمساعدتك في وضع خطة غذائية صحية لعلاج السكري.

يساعدك هذا البرنامج على التحكم في نسبة السكر في الدم (الجلوكوز)، وإدارة وزنك، وإدارة عوامل الخطر لأمراض القلب، مثل ارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الدهون في الدم.

عندما تفرط في تناول السعرات الحرارية والدهون، يمكن لجسمك أن يحدث ارتفاعات غير سارة في نسبة السكر في الدم، إذا لم يتم فحص الجلوكوز بشكل متكرر، فقد يؤدي ذلك إلى مشاكل خطيرة، مثل ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم (ارتفاع السكر في الدم)، والتي إذا استمرت في الارتفاع، يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات طويلة الأمد، بما في ذلك ينكمش الأعصاب والكبد والقلب.

يمكنك المساعدة في الحفاظ على مستويات السكر في الدم ضمن نطاق آمن من خلال اتخاذ خيارات غذائية صحية والاهتمام بعاداتك الغذائية.

علاج السكري نهائيا

مرض السكري من الأمراض المزمنة التي تصاحب المرضى طوال حياتهم، ويحدث بسبب عدم قدرة البنكرياس على إفراز الأنسولين أو عدم كفاءة إنتاج الأنسولين، ويظهر أن لدى بعض الأشخاص إفرازًا كافيًا من الأنسولين، لكن الجسم يطور مقاومة للأنسولين.

إذا كان الشخص مهملاً، فإن خطر إصابته بالسكر يزداد عندما يبدأ في المعاناة من المضاعفات، ولكن إذا حافظ على الانضباط، فيمكنه أن يعيش حياة طبيعية.

النوع الأول من مرض السكري غير معروف، فبمجرد إصابته، ينتج الجسم بعض الأجسام المضادة التي تهاجم البنكرياس، مما يجعله غير قادر على العمل بشكل فعال، أما النوع الثاني فيحدث بسبب عوامل الخطر التي تؤثر على الجسم، مثل السمنة، خاصة “الكرش” والعوامل الوراثية التي لا تقل أهمية عن السمنة.

بسبب نظام غذائي غير صحي يمكن للفتيات أو النساء المصابات بخراجات المبيض أو سكري الحمل أو اضطرابات ارتفاع ضغط الدم من الممكن إصابتهم به كذلك.

علاج السكري النوع الثاني نهائيا

مع مرض السكري من النوع 2، هناك مشكلتان مترابطتان بشكل أساسي:

المشكلة الأولى هي أن البنكرياس لا ينتج كمية كافية من الأنسولين، وهو الهرمون المسؤول عن تنظيم دخول السكر إلى الخلايا.

مشكلة أخرى هي عدم قدرة الخلايا على الاستجابة بشكل صحيح لهرمون الأنسولين لامتصاص الأنسولين بشكل صحيح ويؤدي إلى تقليل امتصاص السكر.

عادةً ما يبدأ داء السكري من النوع 2 عند البالغين، ولكن اليوم يمكن أن يبدأ داء السكري من النوع 1 والنوع 2 في مرحلة الطفولة والبلوغ.

يعد مرض السكري من النوع 2 أكثر شيوعًا بين كبار السن، ولكن زيادة عدد الأطفال الذين يعانون من السمنة المفرطة يؤدي إلى ارتفاع عدد المصابين بمرض السكري وبالأخص عند الشباب.

لا يوجد علاج لمرض السكري من النوع 2، ولكن يمكن أن يساعد فقدان الوزن واتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة في إدارته.

إذا لم يكن اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة كافيين للتحكم في نسبة السكر في الدم، فقد تحتاج أيضًا إلى دواء السكري أو العلاج بالأنسولين.

علاج السكر في 11 يوم

خلافًا للاعتقاد السائد، لا يوجد نظام غذائي محدد لمرض السكري. لكن من المهم أن تركز نظامك الغذائي على العناصر التالية:

  1. ضع جدولًا منتظمًا للوجبات الصحية والوجبات الخفيفة
  2. تقليل كميات الحصص الغذائية
  3. زيادة الأطعمة الغنية بالألياف مثل الفاكهة والخضروات غير النشوية والحبوب الكاملة
  4. قلل من الحبوب المكررة والخضروات النشوية والحلويات
  5. تناول كميات معتدلة من منتجات الألبان واللحوم والأسماك قليلة الدسم
  6. الطبخ بالزيوت الصحية، مثل الزيتون أو الكانولا
  7. تقليل السعرات الحرارية
  8. قد يوصي مقدم الرعاية الصحية الخاص بك باستشارة اختصاصي تغذية لمساعدتك في:
  9. حدد الخيارات الصحية المتاحة في تفضيلاتك الغذائية
  10. تخطيط وجبات مغذية ومتوازنة
  11. ابتكر عادات جديدة وضع حدودًا لتغيير العادات
  12. راقب استهلاك الكربوهيدرات لزيادة استقرار مستويات السكر في الدم

علاج السكري المبكر

لكي تستفيد من علاج السكري بشكل مبكر عليك إتباع الخطوات التالية:

أولاً قم بإجراء تغييرات في نمط الحياة من خلال إنقاص الوزن وممارسة الرياضة وتناول أدوية السكري عن طريق الفم، حيث يتم تعديل الجرعة حسب استجابة المريض، وتستمر هذه المرحلة من شهر إلى شهرين.

الخطوة الثانية هي تناول دواء آخر أو أنسولين طويل المفعول عن طريق الفم، وذلك في غضون شهرين أو ثلاثة أشهر بعد بدء الخطوة الأولى، أو في أي وقت لا يصل فيه سكر الدم إلى المستوى المستهدف، ويفضل استخدامه مع حقن الأنسولين طويل المفعول مع قطرات وبدون آثار جانبية مثل زيادة الوزن.

تتضمن الخطوة الثالثة تعديلات إضافية، مثل تناول الأنسولين سريع المفعول قبل الوجبات في غضون 3 أشهر من بدء الخطوة الثانية لتقليل ارتفاع السكر في الدم بعد الأكل.

علاج السكري الجديد الأمريكي

عندما تظهر علامات أمراض المناعة الذاتية، يزداد خطر الإصابة بمرض السكري والاعتماد على الأنسولين بنسبة 75 في المائة، وفقًا لبيان علمي صادر عن جمعية الغدد الصماء وجمعية السكري الأمريكية.

على عكس مرض السكري من النوع 2، يعد مرض السكري من النوع 1 مرضًا وراثيًا لا يوجد إجراء وقائي له، ويمكن الوقاية منه من خلال تغيير نمط الحياة مثل فقدان الوزن وممارسة الرياضة.

علاج لمرض السكر مضمون 100

علاج السكري نهائيا بطرق مضمونة وسهلة من المنزل

إذا اعتقد طبيبك أنك مصاب بداء السكري من النوع 1، فقد يقوم بإجراء اختبار للبول للبحث عن الكيتونات، الكيتونات هي منتجات ثانوية تنتج عند استخدام العضلات والدهون للحصول على الطاقة.

لعلاج السكري قد يقرر طبيبك أيضًا إجراء اختبار آخر للتحقق من وجود ما يسمى بالأجسام المضادة الذاتية التي تتلف الخلايا في حالة الإصابة بمرض السكري من النوع الأول، يتم إنتاجه بواسطة جهاز المناعة.

في وقت مبكر من الحمل، سيتحقق طبيبك لمعرفة ما إذا كنت معرضة لخطر الإصابة بسكري الحمل، إذا كانت هذه هي الحالة، فقد يقوم طبيبك بفحصك لمرض السكري في أول زيارة خلال فترة الحمل، إذا كنت معرضة لخطر معتدل للإصابة بسكري الحمل، فمن المحتمل أن يتم اختبارك في وقت ما في الثلث الثاني من الحمل.

أما من جهة مرض سكري فلا يوجد للآن علاج دائم لهذا المرض لكن هناك طرق ونظام غذائي معين للوقاية منه ذكرناها سابقا

علاج مرض السكر بالقران

إن علاج السكري بالقرآن هو ما يمكن أن يستدل عليه البعض من كلام رسول الله الحبيب والقرآن صلى الله عليه وسلم “عليكم بالشفاءين العسل والقرآن” إلى جانب وجود العديد من الآيات القرآنية التي استخدمها الرسول لنفسه أو لأهله، تُعرف هذه الأيات، التي تقرأ بصوت عالٍ من أجل الشفاء، بالأيات السبعة الشافية.

الأسئلة الشائعة

ما هو العلاج الذي يقضي على مرض السكر نهائيا؟

يتضمن علاج مرض السكري من النوع الأول حقن الأنسولين أو استخدام مضخة الأنسولين وفحص مستويات السكر في الدم كثيرًا حيث لا يوجد علاج دائم لهذا المرض.

كيف تعالج السكر بدون أدوية؟

لا يوجد حاليا دواء يمكن أن يساعد في علاج مرض السكري بشكل دائم، ولكن في الآونة الأخيرة كانت هناك تجارب في العديد من البلدان لإيجاد علاج نهائي لهذا المرض المزمن، والتي انتهى أحدها بشفاء مرضى السكري، وهذه التجربة جارية حاليا، لضمان فعالية العلاج.

ما هي الفاكهة التي تخفض السكر؟

أظهرت دراسة طبية حديثة أن عصير التوت يخفض نسبة السكر في الدم بحوالي 35٪، مما يمنع حدوث مضاعفات خطيرة لمرضى السكر.

ما الذي يخفض السكر بسرعة؟

يمكن أن يؤدي ارتفاع نسبة السكر في الدم إلى خفض مستويات المعادن المهمة في الجسم، مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم والفوسفات.
لذلك يجب الانتباه إلى تناول المزيد من الأطعمة التي يمكن أن توفر معادن مهمة في الجسم، مثل: الموز والبطاطا الحلوة والمكسرات والبذور.

من إعداد فريق نبض العرب 

المصدر : نبض العربصحة

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا
Captcha verification failed!
فشل نقاط مستخدم captcha. الرجاء التواصل معنا!

الأكثر شهرة

احدث التعليقات