24 C
Gaziantep
الخميس, يونيو 13, 2024
الرئيسيةقصص تاريخيةعبد الملك بن مروان.. أحد أبرز مؤسسي الدولة المروانية الأموية

عبد الملك بن مروان.. أحد أبرز مؤسسي الدولة المروانية الأموية

عبد الملك بن مروان

عبد الملك بن مروان من الخلفاء الأمويين الذين أثروا على بنيامين المسلمين، ويُلقب بأبي الوليد، ولد في المدينة المنورة في عام 646 م، وكانت حكومة دولته في يد أبيه مروان بن الحكم، لكن بعد وفاته تولى الخلافة بعد شدة الصراع عليها .

 ونجح في توحيد الأمة الإسلامية في زمنه وجعل دمشق عاصمة لدولته، يُصف بأنه ذو قامة طويلة، ووجه أبيض وحاجبان أقرنان، وكان يمتلك شعرًا أبيض، وانتهت حكمه بتنازله عن الحكم .

 يعتبر عبد الملك المؤسس الثاني للحكم الأموي بعد معاوية بن أبي سفيان، ويُشكر على الإنجازات التي حققها للدولة الأمويّة .

من اعمال عبد الملك بن مروان

عبد الملك بن مروان.. أحد أبرز مؤسسي الدولة المروانية الأموية

عبد الملك بن مروان كان خليفةً أمويًا محبوبًا لدى الناس، فقد قام بالعديد من الإنجازات التاريخية التي ظلت إرثًا للإسلام حتى اليوم، كان من أهم هذه الإنجازات بناء المسجد الأقصى وقبة الصخرة، وهو الدليل الحي على التراث الإسلامي العظيم .

 كما قام بتوسيع رقعة الفتوحات الإسلامية وضم شمال أفريقيا إلى دولته، ولم يتوقف عبد الملك عن هذه الإنجازات، بل نجح في إحلال النظام والتسهيلات الإدارية والمالية .

 كذلك تعريب الدواوين، وهذه التغيرات الرائعة جعلت المسلمين ينظرون إلى عبد الملك باحترام وتقدير .

أسس الخليفة عبد الملك بن مروان أول دار لسك العملة

أسس الخليفة عبد الملك بن مروان دار لسك العملة في دمشق في القرن الثامن الميلادي، وقد كانت هذه الخطوة مهمة جداً في تطور النظام المالي في العالم الإسلامي، لقد قام عبد الملك بتحديث العملة وتصنيعها بالطريقة الصحيحة.

 مما أدى إلى رفع مستوى الثقة بالنظام المالي وتنظيمه، ولقد كانت هذه الدار مكاناً ينتج فيه النقود المختلفة التي يتداولها الناس في التجارة والتبادل التجاري .

 كما كان يخفض النقص في المعدن الثمين في الدولة، من الواضح أن عبد الملك كان حكيماً ومستنيراً وعمل بهدف تطوير المملكة وإنهاء الفوضى والفساد.

اقرأ أيضاً: عمر الفاروق.. أمير دولة العدل والفتوحات الاسلامية

جرائم عبد الملك بن مروان

عند الحديث عن جرائم عبد الملك، يجب الإشارة إلى أنه كان من الأشخاص الذين كان حبهم لأولاده يؤدي إلى إفسادهم، ولكن بالرغم من ذلك، فقد وصفه الخليفة سليمان بن عبد الملك بأنه كان يتمتع بالتقوى وحسن السيرة .

 وبعد أن تولى الخلافة، فشل في إستمرار خلافته لفترة طويلة، ولم تكن لديه الشغف بالخلافة بشكل عام،  وبالنسبة لموقف أهل السنة والجماعة منه، كان يتمتع بكفاءة كبيرة قبل أن يلي الخلافة.

 ولكن بعد ذلك ارتكب العديد من الجرائم الكبيرة، وبالرغم من ذلك، فإنه لا يوجد شك في أن عبد الملك كان شخصًا بشوشًا وسخيًا ولطيفًا بشاشة الوجه .

ولد عبد الملك بن مروان في

عبد الملك بن مروان.. أحد أبرز مؤسسي الدولة المروانية الأموية

ولد عبد الملك بن مروان في مدينة المدينة المنورة، وهو أحد فقهاء المدينة الأربعة، حيث تفقه في علوم الدين والفقه والعبادة، وقبل توليه الخلافة، اشتهر بالعلم والفقه وحرصه على العبادة.

 وفي سنة 685 تم تعيينه خليفة للدولة الإسلامية بعد وفاة والده مروان بن الحكم، واستقام على الملك 21 عاماً، وفي حياته كان يُعرف بكونه خليفة عادل وقوي، تحرص على تطبيق العدالة وتحسين شؤون الدولة الإسلامية.

 يُذكر أيضاً أن عبد الملك كان من الخلفاء الأمويين الذين أسسوا لنظام موحد للعملة في مختلف أنحاء الدولة الإسلامية.

 وفي النهاية، يمكن القول بأن عبد الملك كان شخصية مهمة في تاريخ الإسلام وله الكثير من الإسهامات والإنجازات في مجالات عدة بدءًا من العلم والفقه والعبادة، ووصولاً إلى الحكم العادل والعملة الموحدة.

عبد الملك بن مروان pdf

عبد الملك بن مروان هو خامس خليفة من أمويين الدولة الإسلامية، ويشتهر بأنه قادر على توحيد الإمبراطورية الإسلامية وإصلاح العديد من القضايا الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي كانت تهدد وجود الدولة .اضغط هنا

ولد عبد الملك في قبة الخزاز في سوريا، ولقد تولى الحكم بعد مقتل أخيه يزيد بن مروان، عرف عبد الملك ببناء العديد من المشاريع الكبيرة بين المدن الإسلامية، مثل شبكة الطرق وبناء الحمامات وأكبر فنادق الوقت.

 أثر توحيده للدولة الإسلامية طويل الأمد، وأسفر عن توحيد العرب والفرس والروم والكوفة، كما أنه كتب نفسه بأحرف من ذهب في التاريخ الإسلامي وحافظ، وكان يدعم الفنون والآداب والعلوم في فترة حكمه.

 في النهاية، عرف عبد الملك بأنه واحد من أعظم الخلفاء في التاريخ الإسلامي، وقد بذل الكثير لتعزيز النظام والاستقرار في الدولة.

انشاء عبد الملك بن مروان ديوان الخاتم

تأسست ديوان الخاتم بأمر من عبد الملك، المؤسس الثاني للدولة الأموية، وذلك في عهده الذي استمر لمدة 20 عامًا.

 وكان هذا الديوان يعتبر من أهم المؤسسات في الدولة الأموية حيث كان يشرف على إدارة جميع الشؤون الخاصة بالرسائل والمراسلات الرسمية، إضافة إلى الأمور المالية والإدارية المختلفة.

 وكان عبد الملك يحرص على تطوير ديوان الخاتم وتطوير أساليب العمل فيه، وذلك ليحقق أعلى درجات الكفاءة في عمل الحكومة.

 ويعكس هذا الأمر حرص عبد الملك على تحسين وتطوير كل جوانب الدولة الأموية وإدارتها بشكل فعال ومنسق، وهو ما كان له الأثر الكبير في نجاح هذه الدولة على مدى العقود القادمة.

سبب وفاة عبد الملك بن مروان

عبد الملك بن مروان.. أحد أبرز مؤسسي الدولة المروانية الأموية

توفي عبد الملك بن مروان، الخليفة الأموي في الخامس عشر من شهر شوال في السنة السادسة والثمانين من الهجرة في دمشق. ويعود سبب وفاته إلى عدة عوامل، منها مشاكل صحية وأمراض تأثر بها نتيجة لنمط حياة لا يعتمد على النظام الغذائي المتوازن.

 كما عانى عبد الملك من مشكلات قلبية وجهاز التنفسية، الأمر الذي قد يكون أدى إلى إصابته بنوبة قلبية حادة، و قيل أيضاً أن الأطباء في أيامه الأخيرة قد منعوه من شُرب الماء حتى لا يموت بسببها. 

تلك هي بعض العوامل التي قد أدت إلى وفاة الخليفة الأموي عبد الملك، الذي يعد أحد أعظم خلفاء الإسلام والعرب على الإطلاق.

عبد الملك بن مروان عند الشيعة

عبد الملك هو خليفة بني أمية الخامس، وهو يحظى بمكانة خاصة بين الشيعة، فهو الذي قتل الحسن بن علي ابن أمير المؤمنين، والحسين بن علي ابن الحسن، وعددًا من أفراد أهل البيت عليهم السلام . 

وقد قام الكثير من الشيعة بتبني السيرة السياسية والتاريخية لهذا الخليفة، بالتأكيد على دوره الذي لعبه في تشكيل الحركة الإسلامية في ذلك الوقت، وفي إنشاء الدولة الإسلامية القوية .

 ومع ذلك، يعتبر عبد الملك الأعداء اللدودين لأهل البيت والأشخاص المرتبطين بهم، وقد كتب العديد من أهل الشيعة عن جرائمه وفساده وسياساته المعادية للشيعة، فلقد شكلت حكومة بني أمية التي قادها مروان بن الحكم خطرًا على الشيعة وعليهم السلام . 

الأسئلة الشائعة 

هل عبد الملك بن مروان شيعي؟

تقوم الأدلة الواضحة والموثوقة على أن عبد الملك بن مروان ليس شيعيًا، حيث كان ينتمي إلى الفرقة الأكبر من المسلمين، ففي ذلك الوقت، كانت الفرقة الأكبر هي الفرقة السنية التي تتبع مذهب أهل السنة والجماعة.

وقد دعم عبد الملك هذا المذهب، وحرص على تعزيزه وتحقيق ثنائياته، ومن خلال سيرته المؤرخة، يتبين بوضوح أنه لم يدعم الفرقة الشيعية بأي شكل من الأشكال.

بل على العكس كان يخاطب الجماهير والقوم بالتسامح والتوحيد ونبذ الفرقة، في النهاية، يمكن القول بأن عبد الملك لم يكن شيعيًا، بل كان يتبع المذهب السني.

من الاعمال التي قام بها الخليفة عبد الملك بن مروان

قام الخليفة عبد الملك بالعديد من الإنجازات التي ساهمت في تحسين الحالة الاقتصادية والاجتماعية في الدولة الأموية، ومن بين الأعمال التي قام بها كان إصدار الدينار الأموي .

والذي كان يحمل شعار الدولة وكان يتم استخدامه كوحدة نقدية رسمية، كما عمل على تطوير وتوحيد اللغة العربية، وأقام شركة الكتاب لنسخ وتوزيع المصاحف المطبوعة بأسلوب واضح وسهل للقراءة .

بخلاف ذلك، قام الخليفة عبد الملك بتبسيط إجراءات الزكاة، وجمع الضرائب بطريقة نظامية وعادلة، مما ساهم في تحسين الوضع الاقتصادي للمواطنين، وقد عمل الخليفة على النزاهة والصدق في كل شيء، وحافظ على سلم العدل بين الناس .

وقام بوضع القوانين التي حمت حقوق الناس من الظلم والإجرام، في النهاية، يمكن القول إن إنجازات الخليفة عبد الملك لم تقتصر فقط على ما تم ذكره، بل تعدت ذلك بكثير وكانت جزءًا أساسياً من ازدهار الدولة الأموية في عهده.

ماذا قال الرسول عن عبد الملك بن مروان؟

عبد الملك هو أحد خلفاء بني أمية، وقد ورد في السنة النبوية بعض الأحاديث التي تذكره وتوثق شخصيته، فقد روى البخاري عن عائشة رضي الله عنها قول النبي صلى الله عليه وسلم: "لا يحكمن أحد من هذه الأمة بأعماله إلا الله إلا أن يعلم بذلك .

أو يأتي بشهادة عدل، أو يذعن له المعصوم من الله". كما قال النبي صلى الله عليه وسلم في حديث آخر: "إن الرجل ليدفع عن باب الجنة حتى يرجع حتى يلقى من يكاد يصرخ إليه: ألا تدخل الجنة؟ ؟ ! !

فقد رويت الأحاديث التي تحكي عن عزم عبد الملك على إقامة الحق وتثبيت العدالة، كما يدل على ذلك حفظه للقرآن الكريم واهتمامه بالأحاديث النبوية .

هل بني الخليفة عبد الملك بن مروان مسجد قبة الصخرة في فلسطين؟

يعتبر المسجد الأقصى في فلسطين من أهم المعالم الإسلامية العالمية، ويشمل المسجد الأقصى مرقدي النبيين وقبة الصخرة، وهذا الأخير هو ثاني مسجد بُني في الأرض بعد الكعبة المشرفة، وبحسب الحقائق التاريخية، فقد بنى الخليفة الأموي .

عبد الملك مسجد قبة الصخرة في فلسطين، فهو يُعد من الأجمل والأشهر والأثري من المعالم المعمارية الإسلامية على مستوى العالم .

ويعتبر عبد الملك أحد أبرز الخلفاء الأمويين الذين ساهموا بشكل كبير في تاريخ فلسطين، حيث رافقه تاريخها وبناها، وأسس عددًا من المساجد الشهيرة، ومنها مسجد قبة الصخرة في فلسطين.

من إعداد فريق نبض العرب 

المصدر : نبض العرب – قصص تاريحية

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا
Captcha verification failed!
فشل نقاط مستخدم captcha. الرجاء التواصل معنا!

الأكثر شهرة

احدث التعليقات